فننقد فني ومراجعات

مناقشة الحلقة الرابعة من House of the Dragon

اخبرناكم الأسبوع الماضي أن الحماس بدأ يشتعل في أحداث مسلسل House of the Dragon، والحلقة الرابعة أخذت هذا المفهوم لأبعد الحدود بمجموعة من المفاجآت الغير متوقعة لكل من لم يقرأ الرواية الأصلية. لكن لا تزال الحلقة الرابعة مجرد تمهيد للأحداث الرئيسية والتي ستدخل نطاق أوسع في الحلقة الخامسة خلال الأسبوع المُقبل.

تحذير 1: هذه المقالة بها حرق كامل لأحداث الحلقة الرابعة من مسلسل House of the Dragon.

تحذير 2: الحلقة الرابعة لا تصلح للمشاهدة العائلية بأي شكل من الأشكال لوجود كم ضخم من المشاهد الإباحية بها!

الحلقة الرابعة House Dragon

الأمير Daemon يعود، وتعود معه المصائب!

كلما يظهر Daemon على الشاشة وأنت تعلم أنه توجد مصيبة ستحدث عاجلاً أم آجلاً، وفي الحلقة الرابعة، المصيبة كانت واضحة منذ الوهلة الأولى. الأمير Daemon عادي ليركع أمام أخيه الملك Viserys تأكيدًا على ولائه وأنه يريد إعادة العلاقات الحميدة بينهما مرةً أخرى، وبالفعل الملك يُرحب به في قصره.

يظهر على وجه Rhaenyra سعادة كبيرة بعودة عمها مرةً أخرى إلى King’s Landing، والحديث بينهما يُصبح أكثر حميمية حتى يقوم عمها بوضع ملابس في غرفتها، مع خطة صغيرة حتى تستطيع الهرب ومقابلته مساءً.

وبالفعل هذا ما تفعله Rhaenyra حيث تلبس ملابس العامة وتخرج من غرفتها عبر باب سحري وتذهب لملاقاة عمها Daemon خارج سور القلعة. إذا كنت لم تشاهد Game of Thrones، فيجب أن أوضح لك أن آل Targaryen من الطبيعي بينهم أن تحدث علاقات جنسية ولا يوجد بينهم أي مشكلة في ذلك!

نعم، Daemon و Rhaenyra بينهما مشهد حميمي خلال أحداث الحلقة!

خلال هروب Rhaenyra من القصر، يأخذها عمها Daemon في جولة في كل أنحاء المدينة حيث يُقدم لها الخمر ويعرفها على الأنشطة المختلفة التي تحدث في المدينة خلال فترة الليل ومنها بعض العروض المسرحية وغيرها من الأشياء الأخرى التي يعيشها المجتمع كل يوم. لكن في النهاية يأخذها Daemon إلى بيت دعارة ويُزيل ملابس التخفي حتى يجعل الكل يراها.

في النهاية، لا يُكمل Daemon معها ما يريد فعله، ويتضح في النهاية أنه كان يهدف لذلك من البداية حيث أراد أن يراها الجميع حتى يخبروا الملك بما يحدث، ويضطر في النهاية إلى تزويج إبنته Rhaenyra إلى عمها Daemon وهذا بالطبع يُقرب Daemon أكثر من العرش الحديدي.

الحلقة الرابعة House Dragon

أكثر شيء أضحكني في الحلقة هو عندما قام الملك بمعاقبة Daemon على فعلته، أخبره Daemon أن يزوجها له، لكن رد الملك كان: “أنت متزوج بالفعل”. الملك لم يرفض الفكرة بل رأى أن الأمر غريب لأن Daemon متزوج. يا لهذه العادات القبيحة!

يتم أيضًا استعراض مشهد حميمي بين الملك Viserys وزوجته Alicent ويتضح هنا أن ليس أصابع يد الملك المبتورة هي التي كانت متعفنة فقط، بل توجد بقاع كثيرة في جسمه بدأت في التعفن، مما يوحي بأن الملك على وشك الموت قريبًا!

الصراع السياسي يشتعل في القصر الملكي

الشخص الذي أخبر الملك بعلاقة Rhaenyra و Daemon هو Otto Hightower (اليد اليمنى للملك ووالد Alicent زوجة الملك. Otto يمتلك أعين في كل أنحاء المدينة، وبالفعل تم نقل الخبر إليه من قبل صبي كان متواجدًا في بيت الدعارة الذي زارته Rhaenyra بصحبة Daemon.

يغضب الملك منه ويقرر في النهاية أن يرفده من منصب مساعد الملك مؤكدًا على أنه سمع شائعات غير حقيقية خاصةً وأن Rhaenyra أقسمت للملك وزوجته أنها لم تفعل شيء مع Daemon بأي حال من الأحوال. Otto كان يريد أن يستغل هذا الأمر لمصلحته حيث سيؤدي نشر تلك الشائعة إلى رفض الناس فكرة جعل Rhaenyra ملكة، مما يجعل حفيده Aegon هو الوريث الشرعي للعرش الحديدي.

بالطبع كل هذا سيتغير مع أحداث الحلقات القادمة خاصةً وأن الملك يقترب من حافة الموت وستشتعل الحرب الأهلية بين آل تارجيريان من أجل العرش!

الحلقة الرابعة House Dragon

رأيي في الحلقة الرابعة لمسلسل House of the Dragon:

الحلقة الرابعة من House of the Dragon لا تزال محافظة على وتيرة الدراما الرائعة في المسلسل خاصةً مع توالي الأحداث بشكل سريع والتلميح لبداية الحرب الأهلية خلال الحلقة القادمة. من الرائع أن نرى المسلسل يحافظ على قوته خلال أول أربعة حلقات، وعلى الرغم من أن الحلقة الرابعة كانت من الأضعف بالنسبة لي حتى الآن، إلا أنها لا تزال محافظة على الدراما المميزة.

العديد كانوا يتوقعون أن مسلسل House of the Dragon سيكون بنفس قوة الجزء الرابع أو السادس مثلاً من Game of Thrones، ولكن هذا ليس منطقي ويجب أن نقارن الموسم الأول من House of the Dragon بالموسم الأول من Game of Thrones.

على الرغم من ذلك، فلا يزال مسلسل House of the Dragon بحاجة للمزيد من الأكشن واللحظات الخلابة في الحلقات القادمة. المسلسل بالفعل قدم لنا تلك النكهة في نهاية الحلقة الثالثة، ولكننا بحاجة إلى المزيد من ذلك!

أقرأ أيضًا:

Ahmed Yousry

خبرة تزيد عن 6 سنوات في مجال صحافة الألعاب، وها أنا أعيش تجربة جديدة في الكتابة عن الفن!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى