اقتراحات أفلامفن

5 من أفضل أفلام التسعينيات؛ العصر الذهبي للسينما الهوليوودية

لا يختلف اثنان من المتابعين الشغوفين بالسينما على أنّ عقد التسعينيات من القرن الماضي يعتبر بلا ريب أحد أفضل عصور السينما في هوليوود –إن لم يكن أفضلهم بالفعل-. في مقالنا اليوم سنستعرض لكم 5 أفلام، كلّ منها من تصنيف مختلف، شكّلت علامة تاريخية للعصر الذي تمّ تقديمها فيه.

THE LION KING (1994)

التصنيف: أفلام أنيميشن

يعدّ فيلم (The Lion King) واحداً من أفضل إنتاجات ديزني عبر تاريخها الممتدّ منذ أيام السينما الصامتة في بدايات القرن الماضي، حيث عمل على الفيلم نخبة من الممثلين الصوتيين من أمثال جيمس إيرل جونز، ماثيو بروديريك، جيريمي آيرونز، وآخرين. تميّز الفيلم بموسيقى أسطورية شهدت مشاركة العازف والملحن وكاتب الأغاني الشهير السير إلتون جون، والذي حاز جائزة الأوسكار عن مشاركته في الفيلم لأفضل أغنية أصلية؛ أغنية “Can You Feel The Love Tonight”.

يذكر أن ديزني حاولت إعادة إحياء الفيلم من خلال إنتاجها لفيلم حيّ للقصة ذاتها عام 2019، ولكنّه لم يتمكّن من تحقيق النجاح الذي حققه الفيلم الأصلي، وهو الأمر الذي كان متوقعاً.

THE SAWSHANK REDEMPTION (1994)

التصنيف: دراما

فيلم دراما سجون مبني على رواية الكاتب الكبير ستيفن كينغ، والتي تحمل عنوان “Rita Hayworth and Shawshank Redemption”. يحكي الفيلم قصّة (آندي دوفرنس)؛ المصرفيّ الذي يتّهم ظلماً بالقتل، ويحكم عليه بالسجن المؤبّد جزاء له على جريمته، ليروي لنا الفيلم محاولة (آندي) الحثيثة للاندماج في جوّ السجن شديد القسوة.

من الملفت للنظر أنّ الفيلم حين إصداره عام 1994 جمع بصعوبة أرباحاً تمكّنت من تعويض تكاليف إنتاجه، ولكنّه تحوّل مع مرور الوقت إلى أحد كلاسيكيات السينما الهوليوودية الأكثر أهمّية، وحجز –ولا يزال إلى اليوم- المركز الأول لسنوات في قائمة IMDB لأفضل 250 فيلماً في التاريخ.

THE SILENCE OF THE LAMBS (1991)

التصنيف: رعب نفسي

يوكل إلى المتدربة لدى الـ (FBI) كلاريس ستارلينج (جودي فوستر) مهمة الحديث إلى أحد القتلة المتسلسلين المسجونين، وذلك ظنّاً من المسؤولين أن المسجون يمتلك معلومات قد تساعد في القبض على قاتل متسلسل آخر طليق، لنتعرف في الزنزانة التي تقصدها كلاريس على واحدة من أكثر الشخصيات الشريرة رعباً في تاريخ السينما، إنها شخصية هانيبال ليكتر؛ الطبيب النفسي وآكل لحوم البشر، والذي أظهره السير أنتوني هوبكينز بشكل جعل منه أيقونة في عالم الشرّ في السينما.

الجدير بالذكر أنّ الفيلم فاز بجوائز الأوسكار الخمس الكبرى، ما يجعله –وفقاً لنظر الأكاديمية على الأقلّ- واحداً من أفضل 3 أفلام بالتاريخ نجحت في تحقيق هذه المعادلة الصعبة.

TITANIC (1997)

التصنيف: رومانسي

يحكي فيلم (Titanic) قصّة خيالية تأخذ مجراها على متن سفينة التايتنك الشهيرة، تروي قصّة حبّ تنشأ بين كلّ من جاك (ليوناردو ديكابريو) وروز (كيت وينسليت) في أيام ثلاثة، تنتهي -كحال السفينة- بنهاية مؤسفة.

حقّق الفيلم نجاحاً مذهلاً على جميع الأصعدة، إذ حاز على 11 جائزة أوسكار؛ وهو رقم مذهل لم يصل إليه أيّ فلم آخر في التاريخ باستثناء فيلم (Lord of the Rings: Return of the King)، أمّا على صعيد الأرباح المالية، فالفيلم يصنّف ضمن أكثر ثلاثة أفلام حققت أرباحاً في التاريخ، حيث وصلت أرباحه العالمية إلى 2.2 مليار دولار.

GOODFELLAS (1990)

التصنيف: عصابات

تحفة مارتن سكورسيزي التي نجحت في حجز مكانها ضمن أفضل 3 أفلام عصابات في التاريخ، والتي بناها بالاعتماد على كتاب نيكولاس بيليجي الذي حمل اسم (WiseGuy). يلخّص الفيلم مسيرة حياة هينري هيل (راي ليوتا)؛ رجل المافيا الذي تتقلّب أفكاره على طول مسار الفيلم. مع قصة ممتازة، وأداء جبّار من قبل كلّ من راي ليوتا، روبرت دي نيرو، وجو بيشي، بالإضافة إلى الموسيقى التصويرية المذهلة التي تليق بمستوى الفيلم، وأخيراً وليس آخراً بالإخراج الذي يعدّ دون شكّ الأفضل في مسيرة مارتن سكورسيزي المبدع، ولدت أمامنا هذه التحفة التي صنعت لتبقى شاهدة على واحد من أفضل العصور السينمائية في تاريخ الفنّ السابع.

Mostafa Musto

طالب طبّ وكاتب محتوى، محرّر في موقع سكرين ميكس، مهتمّ بالمجالات العلمية والثقافية والفنّية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى