ترفيهرياضة

لحظات لا تُنسى: أهم اللحظات في تاريخ Real Madrid الحديث

يعد نادي Real Madrid واحد من أقوى وأشهر الفرق في العالم، فإذا سألت أي شخص عن ريال مدريد سواء كان من محبي كرة القدم أم لا فسيعرف هذا النادي بالطبع، هذا ليس من فراغ حيث يمتلك الفريق الملكي تاريخ عريق يمتد لأكثر من 100 عام حقق خلالهم الأرقام القياسية والإنجازات التاريخية مثل جائزة نادي القرن وهو ما يفتخر به أي مشجع لهذا النادي.

بصفتي مشجع عاشق لفريق Real Madrid، فمنذ بداية تشجيعي لهذا الفريق فقد شهدت لحظات استثنائية لا يمكن لأي مشجع لفريق Real Madrid أن ينساها منها اللحظات الحزينة ومنها اللحظات السعيدة بالطبع، في هذا المقال لقد قررنا أن نقدم لكم أهم الحظات في تاريخ أحد أعرق الفرق في تاريخ كرة القدم ريال مدريد، لذا هيا بنا لنتعرف على تلك اللحظات سويًا.

التوقيع مع افضل لاعب في تاريخ Real Madrid: كريستيانو رونالدو

واحدة من أهم اللحظات بالنسبة لمشجعي الفريق الملكي هي التوقيع مع واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم كريستيانو رونالدو. بدأ كريستيانو مسيرته مع لشبونة ثم بعد أداء رائع مع الفريق البرتغالي قام أليكس فيرجسون بالتوقيع مع كريستيانو لينضم إلى نادي مانشستر يونايتد، وبأداء مذهل فقد حقق معهم إنجازات كبيرة منها حصوله على أول دوري إنجليزي واول دوري أبطال بالإضافة إلى حصوله على أول كرة ذهبية.

وفي عام 2009 كان Real Madrid في حالة سيئة وبسبب ذلك فقد كان يسعى الفريق لاستقطاب أفضل لاعبي كرة القدم وكان من بينهم كريستيانو رونالدو، حيث عرض ريال مدريد على مانشستر يونايتد شراء اللاعب مقابل 94 مليون يورو كأغلى صفقة انتقال في تاريخ كرة القدم أنذاك، ليقدم بذلك كريستيانو رونالدو أداء مذهل في دوري الأبطال والدوري الاسباني.

خلال 10 أعوام قضاها كريستيانو رونالدو مع Real Madrid حقق العديد من الإنجازات أهم تلك الإنجازات أنه أصبح هداف دوري أبطال أوروبا بـ 140 هدف وهداف ريال مدريد التاريخي بتسجيله 450 هدف في 438 مباراة!. لا ننسى بالطبع حصوله على 4 بطولات دوري أبطال أوروبا، منها مساهمته في الثلاثية التاريخية، التي اختتم بها رحلته مع ريال مدريد وخرج من الباب الكبير إلى يوفينتوس في ذكرى حزينة لكل مشجعي الفريق الملكي.

الخروج على يد بايرن ميونيخ من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2012

Real Madrid vs Bayern Munich

نعم هذه ليست ذكرى جيدة بالنسبة لي ولمشجعي Real Madrid لكنها بالطبع واحدة من الذكريات الحزينة التي عاشها مشجعي ريال مدريد ولا يمكن نسيانها أبدًا. في موسم 2011-2012 كان ريال مدريد فريق قوي جدًا لا يستهان به برفقة المدرب جوزيه مورينيو حيث أنهى الفريق هيمنة برشلونة على الدوري الاسباني وحقق الدوري بتحقيق 100 نقطة وكان قريبًا من تحقيق دوري الأبطال إلا أن ريال مدريد استطدم بعدوه اللدود في أوروبا بايرن ميونيخ في كلاسيكو أوروبا.

في تلك المباراة كان الفريقان متعادلان بمجموع مبارتي الذهاب والإياب 3/3 ليذهبا إلى ركلات الجزاء ويهدر كلاً من سيرجيو راموس وكريستيانو رونالدو ضربة الجزاء الخاصة بهما، ويصعد بايرن ميونيخ بعد تسجيل باستيان شفاينشتايغر للركلة الأخيرة، لتسجل بذلك كأتعس ليلة بالنسبة لمشجعي ريال مدريد، بعد تلك المباراة وعد كريستيانو رونالدو الجماهير بتحقيق دوري أبطال أوروبا، وحقق بالفعل الفريق 4 دوري أبطال أوروبا بين عامي 2014 و 2018.

تحقيق دوري أبطال أوروبا “العاشرة” بعد سنوات عجاف

Lisbon Real Madrid

أخيرًا بعد سنوات من المعاناة تنحني بطولة دوري أبطال أوروبا أما الملكي ويصل ريال مدريد إلى النهائي أمام جاره أتلتيكو مدريد، بدأ الريال مدريد بقوة وهدد مرمى تيبو كورتوا لكن لم يتم استغلال الفرص، لسوء الحظ استغل لاعبي اتلتيكو مدريد تقدم كاسياس وسجلوا هدف التقدم لتستمر المبارة بهذه النتيجة حتى جاءت الدقيقة الـ 90، في أخر 10 دقائق ظل ريال ضاغطًا لكي يسجل التعادل قبل فوات الأوان حتى جائت اللحظة الحاسمة.

ركنية لريال مدريد ولوكا مودريتش على التنفيذ الوقت يمر ببطئ يقف لاعبي ريال في منطقة الجزاء يتأهبون لوضع الكرة في الشباك، يرفع لوكا مودريتش الكرة وتصل إلى سيرجيو راموس ليسجل هدف التعادل في الدقيقة 92:48 الدقيقة المحفورة في أذهان كل مشجع مدريدي. يذهب الفريقان بعدها إلى الوقت الإضافي ليسجل الفريق الملكي 3 اهداف لتصبح النتيجة 4-1 ويفوز ريال مدريد أخيرًا بالكأس العاشرة المستعصية.

الثلاثية التاريخية “Hat-trick” في دوري أبطال أوروبا

UEFA Champions League Real Madrid

كان فريق ريال مدريد في عام 2015 على بعد خطوة من تحقيق موسم أسطوري لكن الحظ لم يكن حليفه ولم يحقق الفريق أي بطولة ليخرج بموسم، في ذلك الموسم استقال كارلو أنشيلوتي وجاء رافاييل بينيتيز خلفًا له لكنه لم يحقق النتائج المطلوبة منه وخرج في منتصف موسم 2016 ليتم تعيين الفرنسي زين الدين زيدان كمدرب طوارئ حتى نهاية الموسم ليفاجئ زيدان الجميع.

عاد ريال مدريد مع زيدان للطريق الصحيح وحقق انتصارات عديدة أهمها الانتصار على برشلونة في ملعب الكامب نو بنتيجة 2/1، بينما المفاجأة الأكبر أن زيدان حقق مع Real Madrid دوري أبطال أوروبا “الحادية عشر” في أول موسم تدريبي له، وفي 2017 كان الموسم الأسطوري للفريق الذي لن ينساه أي مشجع، حيث حققوا خمسة بطولات منها دوري أبطال أوروبا للعام الثاني على التوالي والدوري الاسباني، وفي عام 2018 كانت الخاتمة للثلاثية التاريخية حيث حقق الفريق الملكي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول ليحقق دوري أبطال أوروبا على التوالي، ويختتم بذلك زيدان مرحلته الاولى مع ريال مدريد كمدرب ويرحل من الباب الكبير.

تحقيق بطولة دوري أبطال أوروبا الرابعة عشر في موسم استثنائي لكريم بنزيما

في موسم توقع فيه الجميع أن يكون موسمًا كارثيًا لفريق Real Madrid على جميع الأصعدة فاجئ الفريق الجميع وحقق إنجازات رائعة. في الموسم الماضي عاد المدرب كارلو أنشيلوتي إلى ريال مدريد من جديد، بدأ الفريق مع المدرب الجديد بداية رائعة وظل متصدرًا الدوري الاسباني حتى نهايته وفاز به قبل نهايته بعدة جولات.

بينما في دوري أبطال أوروبا عبر فريق Real Madrid مرحلة المجموعات ليصتدم بفريق باريس سان جيرمان في دور الـ 16 بعد خطأ في القرعة، توقع الجميع خسارة الفريق ونهاية رحلته في دوري الأبطال لكن بعد خسارة الذهاب بهدف دون رد صعد ريال مدريد لربع النهائي بعد تسجيل كريم بنزيما هاتريك، وفي دور ربع النهائي قابل ريال مدريد فريق تشيلسي الإنجليزي وفاز في الذهاب بـ 3 اهداف لهدف بأقدام كريم بنزيما، وفي الإياب فاجئ تشيلسي ريال مدريد بضغط شديد نتج عنه تسجيل 3 اهداف وكان الفريق قريبًا من الخروج إلا أن الساحر الكرواتي لوكا مودريتش أعطى كرة على طبق من ذهب إلى رودريجو ليعود الفريق إلى المباراة.

في دور نصف النهائي واجه ريال مدريد فريق مانشستر سيتي وكتيبة بيب جوارديولا المرعبة، في مباراة الذهاب بدأ ريال مدريد بشكل سيء وسجل مانشستر سيتي هدفين في أول 10 دقائق، ليعود Real Madrid بعدها ويسجل هدف، ومن ثم تنتهي المباراة بنتيجة 4/3 لصالح مانشستر سيتي. في الإياب استعد لاعبو ريال مدريد للعودة في النتيجة لكن الحظ لم يكن حليفهم وسجل رياض محرز هدف اعتقد الجميع أنه هدف الفوز، لكن كان لشخصية البطل رأي أخر….

في الدقيقة 89 كان الفريق الملكي يضغط بشدة ونتيجة لهذا الضغط سجل رودريجو هدف تقليص النتيجة بأقدام رودريجو، ويتواصل الضغط ويسجل رودريجو هدف التعادل في الدقيقة 91 وفي الوقت الإضافي يتحصل الفريق على ضربة جزاء يسجلها كريم بنزيما ويتأهل Real Madrid لملاقاة فريق ليفربول في مباراة النهائي بباريس، في تلك المباراة سجل فنيسيوس جونيور هدف المباراة الوحيد وفاز ريال مدريد بالرابعة عشر بعد أداء مذهل من تيبو كورتوا.

هذه كانت قائمتنا لأهم اللحظات في تاريخ ريال مدريد، بالطبع هناك الكثير من اللحظات المهمة في تاريخ الفريق الملكي، لكن هذه اللحظات هي الأهم بالنسبة لي واعتقد انها أفضل اللحظات بالنسبة للعديد من مشجعي ريال مدريد حول العالم.

Baraa K. Elanany

محرر في موقعي جيمز ميكس وسكرين، أبلغ من العمر 18 عام، محب لألعاب الفيديو والرياضة وبالتحديد كرة القدم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى